الريسوني يهاجم العلماء لصمتهم عن جدل الارث

آخر تحديث : الإثنين 9 نوفمبر 2015 - 4:08 مساءً

بعد صمت علماء الجهات الرسمية عن عدد من القضايا ذات الطبيعة الدينية التي خلقت نقاشا وجدلا في المجتمع كالإجهاض، والدعوة إلى المساواة في الإرث، عاد أحمد الريسوني، نائب الأمين العام لاتحاد علماء المسلمين، ليتساءل مرة أخرى عن سبب غياب العلماء وعدم قيامهم بدورهم.

الريسوني أعاد نشر مقال له على موقعه الإلكتروني في الأنترنت يوجه فيه انتقادات لاذعة للعلماء بسبب غيابهم وعدم قيامهم بدورهم.

وتساءل الفقيه المغربي باستغراب هل دخل علماؤنا –قبل غيرهم– في زمن “المغادرة الطوعية عن العمل؟، قبل أن يختم مقاله بنداء للعلماء بقوله” “يا علماءنا الأجلاء: إن هناك من يغيظهم وجودكم وأداؤكم لرسالتكم، ويعملون ليل نهار لتغييبكم وإبعادكم، فلا تساعدوهم بذلك، ولا تساعدوهم عليه”. اليوم24

2015-11-09 2015-11-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

بريف أنفو