جمعية حقوقية تستنكر الهجوم على مجلس اليزمي بسبب المساواة في الإرث

آخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 2:23 صباحًا

ثمنت الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، ما جاء في التقرير الموضوعاتي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان حول “ضعية المساواة والمناصفة بالمغرب : صون وإعمال غايات وأهداف الدستور”، المقدم يوم 20 أكتوبر 2015 من تشخيص وتوصيات، والتي ما فتأت الحركة النسائية تترافع من أجلها.

واعتبرت الجمعية، في بلاغ لها، أن اختزال التقرير في موضوع واحد (المساواة في الإرث) يشكل تغليطا للرأي العام، واستنكرت الجمعية بشدة “هذه الهجمة التي تتعرض لها مؤسسة وطنية مستقلة لمحاولة النيل منها، في الوقت الذي يغض فيه النظر عن التأخر غير المفهوم والتراجع عن المكتسبات، التي تعرفها قضية المساواة بين الجنسين في المغرب، في ظل دستور متقدم في المجال وهذا تحديدا ما يبرزه تقرير المجلس”. اليوم 24

2015-10-24 2015-10-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

بريف أنفو