المغرب يعتزم إصدار سندات إسلامية بقيمة مليار درهم

في أول تجربة من نوعها، خلال أكتوبر المقبل

يعتزم المغرب إصدار سندات إسلامية سيادية بقيمة مليار درهم (106 ملايين دولار) خلال أكتوبر  المقبل، في أول تجربة من نوعها.

و قال والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري، أمس الثلاثاء، خلال ندوة صحفية بالرباط، إن “المغرب سيصدر صكوكا إسلامية سيادية لأول مرة بقيمة مليار درهم (106 ملايين دولار) خلال 5 من الشهر المقبل”.

وقال الجواهري في 19 يونيو  الماضي، “خلال أقل من سنة، أُحدثت أكثر من 71 وكالة تشاركية (بنك إسلامي)، و هذه الوكالات ما فتئت تتضاعف، و هذا شيء مهم”.

و أضاف والي بنك المغرب خلال ندوة صحفية بالرباط: “حجم قروض البنوك الإسلامية التي منحت منذ سنة بلغ 1.1 مليار درهم (116.27 مليون دولار)”.

و صدّق البرلمان المغربي في نونبر 2014 على مشروع قانون البنوك التشاركية (الإسلامية).

و دخل قانون البنوك الإسلامية في البلاد حيز التنفيذ، بعد نشره بالجريدة الرسمية في يناير  2015.

و يسمح القانون لبعض البنوك العاملة في المغرب أو خارجه، بتقديم خدمات بنكية إسلامية، مثل المرابحة، و المضاربة، و الإجارة، و المشاركة، و أية معاملات تتفق مع تعليمات المجلس العلمي الأعلى.

2018-09-26 2018-09-26

عذراً التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة

وكالات