إعطاء الضوء الأخضر لاقامة مسابقة أوروبية ثالثة للأندية اعتبارا من 2021

أكد رئيس رابطة الأندية الأوروبية، الإيطالي أندريا أنييلي، أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أعطى الضوء الأخضر لاطلاق مسابقة قارية ثالثة للأندية، الى جانب دوري الأبطال و “يوروبا ليغ”، وذلك بعد عقدين من الزمن على الغاء كأس الكؤوس الأوروبية.

و قال أنييلي، العضو ايضا في لجنة المسابقات في الاتحاد الأوروبي و رئيس نادي يوفنتوس بطل إيطاليا في المواسم السبعة الماضية، الثلاثاء بعد الجمعية العمومية لرابطة الأندية في سبليت الكرواتية أن “الضوء الأخضر قد مُنِح لإطلاق مسابقة ثالثة للأندية، ما يرفع مجموع عدد الأندية المشاركة في المسابقات القارية الى 96 اعتبارا من موسم 2021-2022″، و ذلك عبر الحساب الرسمي لرابطة اللاعبين على تويتر.

و يجب التصديق على هذا القرار خلال الاجتماع المقبل للجنة التنفيذية للاتحاد القاري الذي قال في بيان وصل الى وكالة فرانس برس أنه “يفكر على الدوام في شكل مسابقاته و يدرس مجموعة متنوعة من الخيارات”، مضيفا أن الهيئة القارية “تناقش أفكارا مختلفة داخل لجنة مسابقات الأندية قبل اتخاذ قرار بشأن التغييرات المحتملة”.

و في حال تم التصديق على اقامة المسابقة الثالثة التي لم يعرف اسمها حتى الآن، سيقلص عدد الفرق المشاركة في دور المجموعات من “يوروبا ليغ” الى 32 عوضا عن 48، مع الابقاء على 32 فريقا في دوري الأبطال و 32 في المسابقة الجديدة، من أجل الوصول الى الرقم 96 الذي تحدث عنه أنييلي.

و يختلف ما صدر عن أنييلي عما قاله رئيس الاتحاد القاري السلوفيني ألكسندر تشيفيرين في موناكو الشهر الماضي، حين قلل من أهمية ما ذكرته وسائل الاعلام عن هذا الموضوع بالقول “إنها مجرد مناقشات، هل من الأفضل أن يكون لديك 64 (فريقا) في الدوري الأوروبي أو 32 و 32 (في دوري الأبطال)؟ انها مجرد مناقشات”.

و أقيمت مسابقة كأس الكؤوس الأوروبية طيلة 40 عاما قبل أن تلغى في 1999 بعد توسيع المشاركة في دوري الأبطال، و كان لاتسيو الإيطالي الفائز بالنسخة الأخيرة، لكن نتيجة “لطلبات أعضاء رابطة الأندية الأوروبية بزيادة عدد الأندية المشاركة في مسابقتي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، كان الخيار المفضل أن ننشىء مسابقة ثالثة تضم 32 فريقا”، و ذلك بحسب ما قاله أنييلي في بيان لرابطة الأندية الأوروبية، مضيفا “الحاجة الى زيادة القيمة الإجمالية للمسابقات كان العامل الحاسم”.

2018-09-11 2018-09-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

وكالات