الصين تستعد لاستقبال عام “الكلب” وتودع عام “الديك”

ينقسم التقويم الصيني إلى 12 قسما ويحمل كل قسم منها اسم حيوان، ويستمر لمدة عام

تستعد الصين للاحتفال باستقبال عام “الكلب” مودعة عام “الديك” ليلة الخميس – الجمعة، بحسب تقويمها التقليدي.

وينقسم التقويم الصيني إلى 12 قسما ويحمل كل قسم منها اسم حيوان، ويستمر لمدة عام.

وبحسب الأبراج الصينية، فإن الكلب يرمز للحكمة والصداقة والصبر، ويأمل الصينيون أن يجلب لهم عام “الكلب” الاستقرار والبركة.

ويطلق الصينيون على رأس السنة الجديدة اسم “عيد الربيع” (تشون يون)، ويتمتعون بالعطة الرسمية التي تستغرق 7 أيام تبدأ غدا الجمعة.

وبمناسبة عيد الربيع، يسافر مئات الملايين من المواطنين باستخدام وسائل المواصلات المختلفة، إلى قراهم وبلداتهم، لقضاء العيد وليشهدوا مع عائلاتهم بداية العام الجديد، ويزورن الأقارب، ويقدمون لبعضهم الهدايا.

ويشهد عدد الرحلات خلال فترة عيد الربيع، زيادة سنوية بنحو 200 مليون رحلة في البلاد، التي يبلغ عدد سكانها مليار و430 مليون نسمة.

ويُحتفل بعيد الربيع بلدان آسيوية أخرى أيضا، لاسيما سنغافورة وماليزيا وإندونيسيا وتايلاند واليابان.

كلمات دليلية ،
2018-02-15 2018-02-15

عذراً التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة

وكالات