سعد الدين العثماني : شبيبة العدالة مدرسة لتلاقح الأفكار والنضال والأخلاق السياسية

قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية السيد سعد الدين العثماني أمس السبت بالرباط، إن شبيبة العدالة والتنمية تشكل مدرسة لتلاقح الأفكار والنضال والأخلاق السياسية النبيلة، والتكوين السياسي، ومشتلا لتكوين القيادات السياسية المستقبلية.

وأضاف سعد الدين العثماني خلال الجلسة الافتتاحية العامة للمؤتمر الوطني السادس لشبيبة العدالة والتنمية، المنعقد بمركب مولاي عبد الله بالرباط، تحت شعار “نضال ووفاء .. من أجل الوطن والإرادة الشعبية”، أن هذا المؤتمر (المنعقد ما بين 2-4 فبراير الجاري) هو أيضا استمرار لنضال شبيبة العدالة التي سطرت منذ إنشائها أهدافا في التكوين السياسي على الخصوص، ولعبت أدوارا مهمة في الدفاع عن القضايا التي تشغل الشباب.

وأكد الأمين العام أن حزب العدالة والتنمية يطمح إلى مواصلة مسيرة الإصلاح التي بدأتها الحكومة السابقة للدفاع عن مصالح الفئات الأكثر هشاشة، مشيرا إلى أن الحكومة عازمة على معالجة وحل جميع القضايا الاقتصادية والاجتماعية.

من جانبه، أشار الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، خالد بوقرعي إلى أن أمام الشببية تحديات مواصلة مسلسل الإصلاح والدفاع عن الحريات والكرامة والعدالة الاجتماعية في البلاد، مضيفا أنه “من واجبنا كشبيبة أن نقف إلى جانب الضعفاء”.

يشار إلى أن جدول أشغال المؤتمر الوطني السادس يتضمن انتخاب الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية.

وتميزت أشغال هذا المؤتمر بحضور ممثلين عن شبيبة أحزاب من كل من موريتانيا وتونس وتركيا والنيجر، والجزائر، والأردن وليبيا، فضلا عن العديد من الشخصيات السياسية والفنية والرياضية من المغرب والخارج.

2018-02-04 2018-02-04

عذراً التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة

وكالات